فقد حارب البيتكوين ( BTC ) للحصول على دعم بقيمة 28000 دولار في 2 مايو بعد أن بدأ الشهر عند أدنى مستوياته في عدة أيام.

مخطط شمعة BTC / USD لمدة ساعة (Bitstamp). المصدر: TradingView

تقلبات كبيرة في سعر البيتكوين تلوح في الأفق

أدى افتتاح اليوم السابق في وول ستريت إلى ظهور الموجة الأخيرة من التقلبات السلبية. حيث انخفض البيتكوين إلى ما دون 27700 دولار.

- Advertisement -
Ad imageAd image

وقد جاء ذلك بعد هبوط مباشر بعد الإغلاق الأسبوعي والشهري. حيث أصبح 30.000 دولار هدف صعودي بعيد المنال. وقد عكست أهداف البيتكوين الحالة المزاجية المتداولين في السوق.

جادل مايكل فان دي بوب، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة التداول Eight، بأن إعادة اختبار منطقة 25000 دولار أو الارتفاع إلى 30 ألف دولار، لا تزال قائمة.

وحتى الآن لا يوجد شيء مؤكد، لكن حسب تحليلات البيتكوين، فأن اختراق 28.4 ألف دولار سيوجه البيتكوين نحو 30 ألف دولار في غضون أيام قليلة. بالمقابل استمرار الهبوط قائم ومن الممكن أن يوصلنا إلى 25 ألف دولار بعد ذلك. بشكل عام هنالك الكثير من التقلبات. 

الرسم البياني المشروح BTC / USD. المصدر: Michaël van de Poppe / Twitter

بالإشارة إلى قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي الصادر في 3 مايو بشأن سياسة سعر الفائدة، وصف منشور آخر البيتكوين بأنه “يقع في منطقة جانبية، حيث يوجد لدى الدببة والمضاربين على الارتفاع حجج لكلا التحيزين”.

- Advertisement -
Ad imageAd image

كذلك أضاف فان دي بوب أنههنالك مخاوف كبيرة من تأثير حدث بنك الاحتياطي الفيدرالي غداً.

فشل ضغط أسهم البنوك في إعطاء الإيجابية للعملات المشفرة

فيما يتعلق بحدث بنك الاحتياطي الفيدرالي نفسه، فقد كان تأثيره على معنويات السوق بارتفاع تقريباً بنسبة 0.25٪. بالمقابل بلغت الاحتمالات في 2 مايو، وفقًا لأداة FedWatch Tool التابعة لـ CME Group ، 97.4٪.

وهذا من شأنه أن ينسخ قرار بنك الاحتياطي الفيدرالي في مارس، والذي تلته مشاكل في القطاع المصرفي بالولايات المتحدة.

شهد الأول من أيار (مايو) قيام العديد من المقرضين التقليديين بالدخول في سوق الكريبتو. ومع ذلك، لم يُظهر سعر البيتكوين الاستفادة أو الارتفاع المتوقع من هذا الحدث.